الملتقى النوبي الثقافي الاجتماعي ( نلتقي لنرتقي )


***
نلتقي لنرتقي
أهلا وسهلا بك ضيفاَ كريماَ زائراَ للملتقى !!

نذكرك بانك لم تقم بتسجيل الدخول للملتقى النوبي
يشرفنا أن تكون عضوا فاعلا و تقوم بتفعيل العضوية
***
لو كنت ضيفا ولم يسبق لك التسجيل الفرصة متاحة
قم بالتسجيل لنيل العضوية
لتكون عضوا فاعلا في الملتقى
الادارة توصي بإضافة كامل البيانات عند التسجيل
لتساعد على بنـاء الثقة ، وتبادل المعرفة بين الاعضاء

الواجهة الاعلامية لكل الكيانات النوبية الفاعلة في العمل الثقافي والاجتماعي

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» الحضارة المسروقة ...
الثلاثاء ديسمبر 02, 2014 9:09 pm من طرف Donglawi

» مخاطر الاسبستوس وطرق الازالة الامنة
السبت يونيو 14, 2014 1:19 pm من طرف Admin

» أداة لايقاف الاعلانات المزعجة
الإثنين أغسطس 05, 2013 5:12 pm من طرف Admin

» شنطة رمضان مع نوبة الخير
الخميس يونيو 13, 2013 12:00 am من طرف نوبة الخير

»  طفل مطيع ومتعاون بلا عقاب
الإثنين أبريل 29, 2013 7:44 pm من طرف مريم مكى

» عرض أقدم كسوة للكعبة بأبو ظبي
الإثنين أبريل 29, 2013 7:34 pm من طرف مريم مكى

» تلومينا -حضرت ولم أجدكم!
الإثنين أبريل 29, 2013 2:52 pm من طرف مريم مكى

» أسماء نوبية جميلة
الأحد أبريل 28, 2013 6:58 pm من طرف مريم مكى

» العنف ضد المرأة
الأربعاء أبريل 17, 2013 6:01 pm من طرف مريم مكى

» إسْتِفْتاء : هل تؤيِد العمل النوبي المُسلح في حالة تهديد بلادنا
الأحد مارس 31, 2013 2:39 pm من طرف مريم مكى

» اليوم النوبي العالمي
الإثنين مارس 25, 2013 6:01 pm من طرف Admin

» ساهم فى سلامة الاهل
الإثنين مارس 25, 2013 4:22 pm من طرف مريم مكى

» الزنجبيل لجمال شعرك سيدتى
الأحد مارس 24, 2013 6:03 pm من طرف مريم مكى

» تهنئة ليويو النوبية
الخميس مارس 21, 2013 3:52 pm من طرف مريم مكى

» اليوم النوبي العالمي - السابع من يوليو من كل عام
السبت مارس 09, 2013 2:38 pm من طرف Admin

» دورة التسويق الألكترونى للمدرب الدولى / دكتور رامى يوسف
الإثنين يناير 07, 2013 7:52 pm من طرف محبى د رامى

» دورة اعداد المدربين بشهادة معتمدة
الإثنين يناير 07, 2013 7:47 pm من طرف محبى د رامى

» الغربة والنوبيون
الأربعاء أكتوبر 31, 2012 8:38 pm من طرف suleiman mahmoud

»  إلى من يهمهم ألإمر .....
السبت أكتوبر 13, 2012 2:02 pm من طرف عوض صيام

»  رجاء .. ايها الوطن , اصفح عنا فلقد قبرناك ..
الأحد سبتمبر 30, 2012 2:09 am من طرف عوض صيام

يونيو 2017

الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
252627282930 

اليومية اليومية


    عـلـمـهـم مـعـنـى الـحـب الـنـوبـى: مـلـحـمـة شـعـريـة

    شاطر
    avatar
    عبدالرحمن إبراهيم محمد
    عضو جديد

    عدد المساهمات : 3
    نقاط : 5
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 06/05/2010

    عـلـمـهـم مـعـنـى الـحـب الـنـوبـى: مـلـحـمـة شـعـريـة

    مُساهمة  عبدالرحمن إبراهيم محمد في الجمعة سبتمبر 09, 2011 12:52 pm



    بـدأت قـبـل شـهـريـن فـى كـتـابـة مـقـال
    مـطـول بـعـنـوان

    مـعـنـى أن تـكـون نـوبـيـا

    ثـم سـافـرت إلـى الـسـعـوديـة وفـى يـوم
    7 يــو لـيـو أسـتـمـعـت إلـى صـوت إذاعـة
    كدنتكار النوبية بـعـد أن زف إلـيـنـا الـخـبر الأخ
    نايف محمد حامد عـلـى صفـحـات سـودانـيـز
    أون لايـن فـكانـت بـدايـة الـقـصـيـدة الـتـالـية
    مـسـتـوحـات مـن نـقـاط ذلـك الـمـقـال




    avatar
    عبدالرحمن إبراهيم محمد
    عضو جديد

    عدد المساهمات : 3
    نقاط : 5
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 06/05/2010

    رد: عـلـمـهـم مـعـنـى الـحـب الـنـوبـى: مـلـحـمـة شـعـريـة

    مُساهمة  عبدالرحمن إبراهيم محمد في الجمعة سبتمبر 09, 2011 12:59 pm

    عـلـمـهـم مـعـنـى الـحـب الـنـوبـى
    مـلـحـمـة شـعـريـة
    البروفـيـسـور عـبدالرحمن إبراهيم محمد
    بـوسـطـن - الـولايـات الـمـتـحـدة

    فـرحٌ يـَسـبـِقُ نـَبضى
    يـتـَوسّـــد عـيـنـىَ دمـعـاً كـحـَبَـابِ الـدُر

    والنـشـوة ُ تجتاح كيانـى
    بـشــرى مـولـودٍ بـعـدَ خـريـفِ الـعُــمـر

    صـوتُ النـوبـةِ قـد دَوّى
    يـُعـلـى الـحـقَ، ويـبـعــثُ فـيـنا الـفـخــر

    فاحـكـى يا صـوتَ النـوبةِ
    عـن عـظـمـةِ قـوم ٍ شُـم ٍ كخلـودِ النـهـر

    فـسّـر للأجـيـال ِ وللعالـم ِ
    مـعـنـى الـُحـبِ الأزلـى ِ لأرض ِ الـتـبـر

    أسّــرد تـاريـخَ الـمـجـد ِ
    فـخاراً فـى نـَصِّ الإنجـيل وآيـات ِالسفـر

    وأذكـرَ آثـام الــبـطــش
    نـزيـفـا سـاد عُـقـودَ الـشــدةِ والـعُــسـر

    وتَـفّـُرق ِ شَـمـلِ الأحـبابِ
    شَـتاتاً بالتهجـيرِالجـبرىِّ وبعد الِمهجَـر

    أعـوامَ جـحـيـم ٍعـدَمـىٍٍّ
    جُـرِّعـنا فيـها الحنـظلَ والـعَلـقـمَ والـمر

    وضَــيـاعُ تــراثٍ كـان
    نـضـاراً وقـلائـدَ عِـز ٍ فـى جـيد ِ الـدهـر

    لكن يـاصـوتـى جَـلـجـِل
    أكـد أن النـوبـة َ شـعبٌ صلـبٌ لايـُـقـهـر

    إزأر بـجهـيـر ِالـصــوت ِ:
    خَـلـُودٌ أمـتـُنا لـن تـفـنى حـتى الحـشــر

    لـن نركعَ؛ لـن نـتـراجــعَ
    أو نـتـنازلَ أبـدا للـغـاصـب ِ عـن شــبر

    كالـنخل ِ الـمُتَأصل ِ عُمـقاً
    فى رَحم ِ الأرض ِ مديداً بالساق ِوبالجذر

    كالـبـركل ِ زادَ شـمـوخـاً
    وتمددَ أوتاداً ضاربـة ً فـى أحـشاء ِ البـر

    كـعُــروق ِ الـكــنـداكــةِ
    تـسـرى نبـضاً دفـاقـاً فـى صُـمِّ الـصخـر

    إحـكـى صـوتُ الـنـوبـةِ
    عـن عـظـمـةِ قـوم ٍ شُـم ٍ كخلودِ الـنهـر

    غَـنـِّى أ ُهـزُوجـةَ وجـدى
    فى غـسـق ِ العـتمـةِ أو فى ضوءِ الفجـر

    رجـّع نـَغـمَ الـطـنـبـور ِ
    حنيـنـاً فـى قـمم ِ جبال ِ الـعـزةِ والسحـر

    وفـى وديـانِ الــوفــرةِ
    فـى أرجاءِ الصحـراءِ وفـى ثـَبـَج ِ البـحـر

    إمــلأ أصـقـاعَ الـعـالـمِ
    نـوراً يتـَمـوسَـقُ أملا ً وبـشـائرَ بالـخـيـر

    إرفـع إســمَ الـنــوبــةِ
    نـفـّاذا يتـضـّوعُ حُـبـاً كنـفيـس ِ الـعـطـر

    عـلـّم أبـنائـى وبـنـاتـى
    مـعنـى العـزةِ... قُـدهُـم بنـشـيـدِ النـصـر

    إحـفـظ لــغـة الأجــداد
    حِداءً للمستقـبل والماضي.إثـراءً للعصر

    قـد عـلـمـنـا الـعـالـم
    هـندسـة ، دينا، فلسـفـة وأصول الـشـعر

    ولـولا ســاقـيـة الأجـداد
    لما كانت ساعاتٌ لاسفـنٌ لاعرباتٌ تُقطـَر

    و الـيـوم نـسـاءٌ ورجـالٌ
    منا كالماضـى رادو الـطب وعـمق الفكـر

    مهـلا، ياصـوتَ الـنـوبـةِ
    ذكّـر بـالـجُـرمِ الـمـشــهُـودِ دليلاً للـقـهـر

    أروى عـن كـجـــبــارَ
    وأربعةٍ مـن فلـذاتِ الأكبـادِ بعُـمـرِالزهـر

    أغــتـيـلـوا بـدم ٍ بـارد
    فأغـتـيلـت أحـلامُ الأهـلِ بطلقـاتِ الـغـدر

    لاتـنسـى معـجـزةََ النخـلِ
    تـحور للإجـسـادِ دروعاً خـلـفَ الـظـهـر

    والصخـر تصلَّـب يحـمـيهم
    فـيَـرُد رُصاصَ العارِ إلى جُنـدِ الشـر(*)

    ماوجِـلَ صِـحابٌ بَعـدَهُمـو
    فـكـلُ شــبـابِ الـنـوبـةِ أشـبــالُ هِــزبــر

    تتـقـمصـهم روحُ الأسـلافِ
    ونـارُ قـلــوبٍ تُـشـعِـلُ جـوفَ الـصــدر

    فـيَـنـداح لَهـيـبُ الثـورةِ
    فـى مهـدِ البشريـةِ طلباً للـعـزةِ والـثـأر

    إسـمعنا قول التـاريـخ بـأنا:
    "قـومٌ بالـسـلـمِ أوالـحربِ نـنـالُ النصـر"

    ومـآل الـباغـيـن حَـتََـامٌ
    رغـم الجـبروتِ بعزمِ الأهـلِ هو الـدحر

    فـكم من غـازٍ شــرسٍ
    نـكل تـقـتـيـلا ً وأشـاع صنـوف الـذعـر

    فـتـلـقاهُ الـمـوتُ ذليـلاً
    بـسِـهام ٍتـتـصـيـدُ مـنهُ الحـدقةَ والنـحـر

    أقـصـص ياصــوتى عـن
    مـوطن أمـى وأبـى عـن أرض الـطـهــر

    لا تنسـى أبـداً خَـبِّرنـا
    عن نـزفِ الروح ِ وأكـبـادٍ أدماها القـهر

    ذكرنا ألـمَ التـهـجـير ِ
    القـَسرىِّ مثنى وربـاع َ وبطشاً فى مصر

    مـن أرض الإجـداد إلى
    أرض التيـه نُـفُـوا لا شجـرٌ فيها لا طيـر

    يا رجع جراحى ذكـرنا
    بـذئابٍ نهشـت أحشاء رضيـع ذى شهـر

    وعَـذارى رُمـنَ الماء
    لعُـرس فَـتَخَطّفَهُـن التـمساحُ بـشطِ النهر

    وعجـوزٌ ماتـت كمـدا
    فـرفاتُ حشَاها جَرفـتهُ الأمواهُ مع الـقبر

    وشــيـخ عـــزق الأرض
    دُهُـوراً، قَـتَّلـهُ المرضُ وأحــزانُ الفـقـر

    ومـلايـيـنُ الـنخلِ تَداعـت
    تـحـتَ هديـرِ المـاءِِ وقـصـفِ الـصـخـر

    والـسُـودانُ تـطابق ظـلـماً
    فـالقـربة سـرطان تدعـمـه أوبـئـة كـثـر

    يـكـفـينا ذلا ماعـانـيــنا
    خـجِلـت أنـفـسُـنا منا فـكَرِهـنـا الصـبـر

    مـن بعـد الـيـوم كـفـانا
    لـن نـنـسـى أنـفـســنا مـن أجـل الـغـيـر

    فـالـظـلم تـمـدد ماأجـدى
    نُكـرانُ الذاتِ وجَهدٌ بالحقـلِ وفى القفـر

    سَــنـدُكُ جِـدارَ الـصـمتِ
    بـعـزم ٍ نـوبـىٍ ليـفـيـقَ الحالمُ بالـقـصـر

    بَـشّـر بـالـفـرحِ الـقـادم
    فـيضـاً يـغـشى الـقِـمـمَ وأعماقاً بالغـور

    حـتما ً سـنُـعيـد بـهـاءَك
    ياحلـفـا ورُبـُعـوكِ تـزدانُ حـدائقََ خُـضر

    ويـعـودُ بأرضـكِ نـخـلٌ
    يحمـلُ أطـناناً مـن أشـهى أنواع ِ التـمـر

    ويـعـودُ الـمـجــدُ لـنـا
    أعيـادا ً تُُـهدى فـرحـا ً كلَّ سِـنـِّى العـمـر

    نتَـحلَّـقُ طـربـاً حَـولـكَ
    ياقُـسطـل، كَـرمةَ، مروى ياكوكةَ والـدِر

    نتلـذذ ُ بالتاركيـنج ِ و بالإتـر
    وسبايـطُ رطـبٍ وقـُرَاصُ طـحـيـن الـبُـر

    بنـاتك بـالحكـمة يا مـروى
    عـلماً وسـموقاً ضاهـيـن الأنجم والـبـدر

    أبـنـاؤك عـادوا يانـبـتـة
    يـبـنُونَكِ صِـرحاً لا بـردٌ يـثنـيهم لا حـر

    مـددنـى ياصـوتَ النـوبـةِ
    فـوقَ أثـيـِركَ مَــزهـواً بـجـبـاهِ الســمـر

    لـو مِـتُ الـيـومَ سـعـيـدٌ
    فالحـبُ تـجـَّسـدَ صَوتـكِ يا أرضَ التـبـر



    (*)يـقـول شـهـود الـعـيـان أن يـومـهـا إنـهـمـر وابـل الـرصاص وكانت أغـلـب الإصـابات فـى الـظـهـر. ولـولا جـذوع الـنـخـيـل لـكانت مـذبـحـة أصـيـب ومـات فيـهـا الـمئـات مـن الـمتـظاهـريـن العـزل. إضافة إلى أن إرتـداد الـرصاص (روكـوشـيه) عـلـى مـطـلقـيـة بـعـد إصـطـدامـه بـالـصخـور حـد مـن قـدرة الـجـنـود عـلـى إطلاقـه خـوفا عـلـى أنـفـسـهـم.


    avatar
    عبدالرحمن إبراهيم محمد
    عضو جديد

    عدد المساهمات : 3
    نقاط : 5
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 06/05/2010

    رد: عـلـمـهـم مـعـنـى الـحـب الـنـوبـى: مـلـحـمـة شـعـريـة

    مُساهمة  عبدالرحمن إبراهيم محمد في السبت أكتوبر 29, 2011 1:44 pm



    تـسـلـمـت الـرسـالـة الـتـالـيـة مـن الـصـديـق الـعـزيـز الـسـفـيـر أحـمـد عـبـدالـوهـاب جـبارة الله

    الأخ العزيز البروف عبد الرحمن
    لك مودتى وتحياتى من القاهرة التى أزورها هذه الأيام. ,أملى أن تكون والأسرة الكريمة بخير
    أكتب لك هذه السطور للتعبير عن إعجابى الكبير بقصيدتك " علمهم معنى الحب النوبى" المنشورة فى سودانايل. وقد تمعنت كثيرا فى معانيها ومغزاها وأهنئك على هذه القصيدة الرائعة

    بالمناسبة ، لقد ظللت أعبر عن حيرتى الدائمة لوضع النوبيين الذين تم ترحيلهم إلى حلفا الجديدة....وأتساءل دائما لماذا لا يعودون إلى موطنهم القديم فى حلفا القديمه؟....ما الذى يجبرهم على العيش فى بيئة موبوءة بكل الأمراض ولا مستقبل لهم فيها، كما إتضح بعد بقائهم طوال هذه السنين فى خشم القربة؟
    لو كنت منهم ، لقمت بحملة دولية لترحيل الكل من هناك ، وبعث الحياة من جديد على ضفاف البحيرة

    لك سلامى وأشواقى
    أخوك
    أحمد عبد الوهاب جبارة الله


    وأنـا بـدورى أسـأل مـاذا يـمـكـن أن نـعـمـل حـتى نـسـرع بالـعــودة؟




      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء يونيو 28, 2017 1:12 pm